التاريخ     20 مايو 2019
رئيس مجلس الإدارة    عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير         ليلي الراعي
حفل تنكري
542
0
7 مارس 2019
المجلة - عدد مارس ٢٠١٩

فى غابة بعيدة، كانت الحيوانات تستعد للحفل الكبير، وتزينت الأشجار بالأوراق الملونة، وبدت الطرقات نظيفة وجميلة. قالت الغزالة لابنتها الصغيرة: أسرعى يا غزّول حتى لا نتأخر على الحفل. أومأت غزّول برأسها، وسارت خلف أمها قبل أن تختفيا بين الأشجار.

وأمام العرين، كان الأسد واقفا وقد وضع قناعا ظريفا على وجهه، وانشغلت الأم بتجهيز أشبالها الصغار، وأقنعت كلاً منهم بارتداء قناع مثل الذى ارتداه الأسد الأب، وكان الصغار يلعبون، ويزأرون فى صخب ومرح. نظرت الأم لزوجها الأسد، وقالت: نحن جاهزون للحفل...

تتابعون أحداث قصة «حفل تنكري» على صفحات المجلة.. عدد مارس ٢٠١٩..

قصة: هشام علوان - رسوم: مختار زين

البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق