التاريخ     19 سبتمبر 2018
رئيس مجلس الإدارة    عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير         ليلي الراعي
أسماك الشعاب المرجانية.. أشكال وألوان
410
0
12 اغسطس 2018
كتب: حسن علي
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13

تعتبر الأسماك من المكونات الأساسية في أي بيئة بحرية بصفة عامة، وبيئة الشعاب المرجانية بصفة خاصة، وتتنوع أسماك الشعاب من حيث البيئة التي تعيش فيها، فبعضها يعيش قرب الشعاب، وبعضها يعيش في الكهوف والشقوق، وبعضها يعيش في البيئة الرملية، أو بين الطحالب والنباتات البحرية، وتعيش الأسماك في أعماق مختلفة، فمنها ما يعيش قرب الشعاب القريبة من سطح الماء على أعماق ضحلة.

ونجد أن معظم أسماك الشعاب المرجانية في البحر الأحمر تعيش في بيئات قاعية، والباقي في البيئات السطحية، وفي البحر الأحمر يوجد 1250 نوعا، و530 جنسا في 171 عائلة، وبعض العوائل تحتوي على عدد كبير من الأنواع، مثل عائلة البياض التي تحتوي على 47 نوعا، وبعض الأنواع من الأسماك مستوطنة في البحر الأحمر؛ أي لا توجد في أي بحر، وتمثل 30%، ويرجع سبب هذا الاستيطان إلى الظروف البيئية غير العادية التي تميز البحر الأحمر.

وتتميز أسماك البحر الأحمر بالتنوع الكبير في أشكالها وألوانها، حسب العادات الغذائية والدفاعية؛ لكي تتكيف مع البيئة التي تعيش فيها، فنجد أن الأسماك التي تعيش على القاع تتميز بألوان تشبه البيئة التي تعيش فيها؛ لتتمكن من الاختفاء من أعدائها، ومن ناحية الشكل؛ نجدها إما مفلطحة مثل القوابع (الرقيطات) وسمكة موسى، أو كبيرة الحجم ذات رؤوس كبيرة؛ مثل «عقربة البحر».

نسبة كبيرة من أسماك البحر الأحمر، نحو 90 %، تتغذى بافتراس الأسماك الصغيرة واللا فقاريات، أما النسبة المتبقية 10%، فتتغذى على الطحالب والعائمات والنباتات البحرية، والفتات الناتج من تغذية الأسماك الكبيرة.

                        

البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق