التاريخ     18 ديسمبر 2018
رئيس مجلس الإدارة    عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير         ليلي الراعي
أصدقاء «علاء الدين» يشاهدون مراحل تصنيع العصير والألبان
5094
0
27 يوليو 2017
تحقيق: حسن علي - تصوير: حسن التوني
  • 1
  • 3
  • 4
  • 5
  • 7
  • 8
  • 10

في إطار الجولات الترفيهية والمعرفية التي تقام في الصيف، قام «علاء الدين» باصطحاب الأصدقاء إلى مصنع جهينة لتصنيع العصائر والألبان، بالمنطقة الصناعية بأكتوبر، وذلك للتعرف على مراحل التصنيع والتعبئة.. وعند الوصول إلى أبواب المصنع، ظهرت ملامح البهجة والانبهار على أوجه الأطفال، وكانت في استقبالهم المشرفة هبة مصطفى.


غرفة الاستقبال
 وفيها شرحت المشرفة للأصدقاء نبذة عن المصنع، وقالت لهم إنه تم إنشاؤه في عام ١٩٨٧، ويوجد به ٢٠٠ موظف؛ بين إداريين ومديري إنتاج، و٩٠٪ منه من مراحل التعبئة والتغليف تتم بماكينات أوتوماتيكية ومن منتجاته العصير بأنواعه، كما أن المصنع له شركة مياه ومزرعة ألبان خاصة، ويتعامل مع أكثر من مائة مزرعة من مختلف المحافظات.

تعليمات وإرشادات
يوجد على باب غرفة الإرشادات لوحة مدون عليها تعليمات يتبعها الزائرون عند دخولهم المصنع، وقد قام الأصدقاء بغطاء رؤوسهم بالكامل، وتنظيف أظافرهم، وغسل أيديهم جيدا، ثم قاموا بارتداء الملابس الخاصة؛ وهي عبارة عن بالطو أبيض، وغطاء بلاستيكي على الرأس، كما قاموا بخلع الأساور والخواتم والساعات وتركها في غرفة الإرشاد، واستعدوا لدخول المصنع؛ متشوقين لرؤية طرق التصنيع.

غرفة العينات
وعلم الأصدقاء أنها تسمى «غرفة العمليات الكيميائية» وتحتوي على معمل تحليل العينات، ويتم سحب عينه باستمرار من المنتجات؛ للوقوف على مدى صحتها، ومطابقتها للمواصفات القياسية العالمية.

فاكهة وعصير
وعند دخول غرفة التصنيع قد أوضحت المشرفة أنه يوجد بها فاكهة العصير المختلفة، وهي عبارة عن «فنطاسات» كبيرة من الألومنيوم، ودرجة الحرارة فيها سبعة تحت الصفر، ويتم فيها وضع الفاكهة التي يتم تصنيعها من جوافة وبرتقال ومانجو وغيرها، وهناك مركزات للفاكهة ويتم تجهيزها مع إضافة المياه والسكر وحمض السديريك بها، ثم تدخل مرحلة البسترة على درجة حرارة 95؛ لأن جهينة لا تستخدم مواد حافظة، وهذا يحافظ على المنتج لمدة عام، ثم تدخل مرحلة التبريد على درجة حرارة 5 مئوية، ثم تدخل لمرحلة التعبئة.

ماكينات التغليف
وهي تقوم بتعقيم العبوات الفارغة، ثم تسير على خطوط آلة المصنع، حتى تصل إلى فنطاس التعبئة، ثم يتم قفلها، ووضع التاريخ عليها.

المرحلة النهائية للمنتج
وعلم الأصدقاء أن هناك طريقة معينة لرص العبوات، فيوضع ٢٧عبوة عصير في كرتونة واحدة، ثم يتم نقل ١٣٥ كرتونة عن طريق الطبلية، ويتم تغليفها جيداً لوصولها للمخزن؛ لأن كل تلك الخطوات تتم بطريقة آلية.

مصنع الألبان
ثم تفقد الأطفال مصنع الألبان، واستقبلتهم «نورهان»، مشرفة المصنع، التي بادرتهم بسؤالهم عن كيفية مشاركتهم في هذه الرحلة، وكان ردهم عليها أنهم من أصدقاء وقراء «علاء الدين» ومتابعين لأنشطة ومسابقات الموقع الإلكتروني، وأوضحت لهم أن هذا المصنع فرع من فروع شركة جهينة، ويوجد به جميع أنواع الألبان، وهي: كامل الدسم، وخالي الدسم، وزيرو الدسم، وهناك أنواع بأطعمة مختلفة، كما يوجد تطوير في الجودة وشكل العلب.

خطوات التصنيع
وذكرت لهم أن هناك خطوات لتصنيع الألبان منذ بداية دخوله المعمل لفحصه من البكتيريا والشوائب، ومرورا بعملية البسترة وعملية التعقيم، ثم التخزين والتعبئة والتوزيع، وهناك تنوع في أنواع الألبان في مرحلة البسترة من حيث درجة الحرارة والمدة، حتى وصوله للشكل النهائي.

انطباعات الزيارة
وجاء دور الأصدقاء، الذين تحدثوا لـ«موقع علاء الدين» عن انطباعاتهم خلال تلك الجولة، فقالت «آلاء محمود»: «إن الزيارة كانت ممتعة ومفيدة، حيث تعرفت على مراحل إنتاج العصير واللبن»، فيما أعربت سارة محمود عن انبهارها من مشاهدتها لطريقة التغليف الآلي.
ويصف «نور أحمد» هذا اليوم بأنه كان يوما رائعا وجميلا جداً، ولكن الفضل يرجع لـ«علاء الدين»، لأنه قام باصطحابنا إلى مصنع جهينة، وهو ليس بغريب عليه، فهو دائماً يفاجئنا بالجديد من ورش فنية ومسابقات وفوازير ورحلات وأماكن مختلفة.
وبابتسامة تعلو وجهها، علقت «ندى أحمد» قائلة إنها من أصدقاء «علاء الدين»، واستفادت كثيرا من الرحلة.

صور تذكارية
وفي نهاية الجولة، قام الأصدقاء بالتقاط الصور التذكارية، متمنين تكرار مثل هذه الرحلات المعرفية الترفيهية، خاصة أوقات الإجازة الصيفية.

 

البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق